Sports

البطولة الاحترافية1.. برشيد عاد بنقطة من خريبكة زادت من تأزيم وضعيته

فشل يوسفية برشيد في اقتناص العلامة الكاملة من مباراته أمام ضيفه أولمبيك خريبكة، حيث اكتفى في التعادل، في أعقاب الدورة 26 من البطولة الإحترافية الأولى.
ولم يكن شوط المباراة الأول في مستوى التطلعات، إذ ظلت الكرة في اغلب فتراته تتمرمز بوسط الميدان مع محاولات قليلة بين الفريقين. 
وكادت قبل هذا الشوط أن يشهد هدف التقدم للفريق الخريبكي الذي بقليل من الحظ كان بإمكان المدافع عكادي من تسجيل هدف لفريقه من رأسية بعد انهزام حارس برشيد، في الدقيقة 45 + 1.
مع بداية الشوط الثاني، كاد حارس مرمى خريبكة فري أن يدفع ثمن خروجه الخاطئ، حيث فشل في إبعاد الكرة بلكمة لتنزل من حسن حظه امام طوميسانغ الذي ساند خط دفاع فريقه وأبعد الخطر. 
وتحسن شيئا ما اداء المباراة في هذا تلشوط خصوصا من طرف الفريق المستقبل يوسفية برشيد، الذي كان يناوش دفاع ومرمى الخريبكي من اجل تسجيل هدف، غير أن انعدام الفعالية وغياب متتم العمليات أضاع عن ممثل ولاد احريز الفرص التي خلقها. 
وفي الدقيقة 66 فاجأ البرشيدي بوبغيت مرمى الأولمبيك بتسديد مركزة تصدى لها الحارس فريي. 
ولاحت أوضح فرصة للتسجيل في الدقيقة 70  لمهاجم برشيد عبد الواحد حستي بعد انفراده بالمرمى وغمز الكرة ومرت من تحت الحارس وخرجت بقليل جدا عن الشباك. 
وتصدى من جديد الحارس فريي في الدقيقة 76 لرأسية المدافع البرشيدي ازنابط، طالبت من خلالها عناصر الفريق المحلي بضربة جزاء رفضها غرفة الفار. 
وضغط برشيد بقوة على دفاع ومرمى الفريق الفوسفاطي، وخلق بعض المحاولات لم تستغل بشكل جيد من مهاجمي اولاد حريز. 
وفي الدقيقة 90 + 6 تم طرد مدافع اليوسفية بعد ارتكابه لخطأ على مهاجم خريبكة. 
ولم يستفد يوسفية برشيد من هذا التعادل على مستوى وضعيته في الترتيب، إذ حافظ على الرتبة ما قبل الأخيرة ب24 نقطة، بينما عزز أولمبيك خريبكة رتبته الثامنة بنقطة أضافها لرصيده التنقيطي البالغ 33 نقطة. 

 



Source link

Leave a Reply

Your email address will not be published.