News

السلطات تقول إن أعضاء بـ”جماعة دينية محظورة” في المغرب بين الموقوفين في قضية تتعلق بتزوير وثائق للحصول على تأشيرات (+صور) + – اليوم 24

قال بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، إن المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة وجدة، أوقفت، الخميس، ثمانية أشخاص تتراوح أعمارهم ما بين 20 و 43 سنة، أحدهم من ذوي السوابق القضائية، بينما اثنان آخران ينتميان إلى جماعة دينية محظورة، لم تسمها على وجه التحديد، وذلك للاشتباه في ارتباطهم بشبكة تنشط في تزوير وثائق ومحررات رسمية واستعمالها في إعداد ملفات مفبركة للحصول على تأشيرات دول أجنبية.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أنه جرى توقيف المشتبه بهم في عمليات أمنية متزامنة بأحياء مختلفة بمدينة وجدة، وذلك بعد الاشتباه في تورطهم في تزوير وثائق إدارية ومستندات بنكية تدخل ضمن ملفات الحصول على تأشيرات السفر إلى الدول الأوربية، وهي الملفات التي يشتبه في استخدامها من طرف شبكات إجرامية تنشط في تنظيم الهجرة غير المشروعة.

وأضاف البلاغ  أن عمليات التفتيش المنجزة في هذه القضية، أسفرت عن حجز 595 طابعا من الأختام المزورة المنسوبة لمؤسسات وإدارات عمومية وشركات خاصة ومؤسسات بنكية، بالإضافة إلى خمس سيارات وأجهزة ودعامات معلوماتية وجوازات سفر في اسم الغير ووثائق إدارية وبنكية مزورة، فضلا عن حجز مبلغ مالي يشتبه في كونه من متحصلات هذا النشاط الإجرامي.

وحسب البلاغ فقد تم إيداع المشتبه فيهم تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد باقي الامتدادات المحتملة لهذا النشاط الإجرامي، وكذا توقيف باقي المتورطين المفترضين في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.



Source hyperlink

Leave a Reply

Your email address will not be published.

close